الصلاة النارية وأسرارها

 3-11.jpg

 

الصلاة النارية وأسرارها

  

الصلاة التفريجية القرطبية ويقال لها عند المغاربة  الصلاة النارية)

لانهم اذا أرادوا تحصيل المطلوب أو دفع المرهوب يجتمعون فى مجلس واحد ويقرؤون هذه الصلاة النارية بهذا العدد 4444 فينال مطلوبه سريعا كالنار.

ويقال لها عند اهل الاسرار مفتاح الكنز المحيط لنيل مرام العبيد والصلاة هي  اللهم صل صلاة كاملة وسلم سلام تاما على سيدنا محمد الذي تنحل به العقد وتنفرج به الكرب وتقضى به الحوائج وتنال به الرغائب وحسن الخواتم ويستسقى الغمام بوجهه الكريم وعلى آله وصحبه وسلم فى كل لمحة ونفس بعدد كل معلوم لك

وقال الإمام القرطبي من داوم على هذه الصلاة كل يوم 41 مرة او 100 او زيادة فرج الله همه وغمه وكشف كربه وضره ويسر امره ونور سره على قدره وحسن حاله ووسع رزقه وفتح عليه اب الخيرات والحسنات بالزيادة ونفذت كلمته فى الراسيات وآمنه من حوادث الدهر وشر نكبات الجوع والفقر والقى له محبة فى القلوب ولا يسال من الله حاجة الا اعطاه فلا تحصل هذه الفوائد الا بالمداومة.

وان هذه الصلاة كنز من كنوز الله وذكرها مفتاح خزائن الله يفتح له ان داوم عليها من عباد الله ويوصله بها الى ماشاء الله.

قال الشيخ محمد التونسي من داوم على هذه الصلاة النارية كل يوم 21 مرة كانهالصلاة النارية وأسرارها

الصلاة التفريجية القرطبية ويقال لها عند المغاربة ( الصلاة النارية)
لانهم اذا أرادوا تحصيل المطلوب أو دفع المرهوب يجتمعون فى مجلس واحد ويقرؤون هذه الصلاة النارية بهذا العدد 4444 فينال مطلوبه سريعا كالنار.
ويقال لها عند اهل الاسرار مفتاح الكنز المحيط لنيل مرام العبيد والصلاة هي ( اللهم صل صلاة كاملة وسلم سلام تاما على سيدنا محمد الذي تنحل به العقد وتنفرج به الكرب وتقضى به الحوائج وتنال به الرغائب وحسن الخواتم ويستسقى الغمام بوجهه الكريم وعلى آله وصحبه وسلم فى كل لمحة ونفس بعدد كل معلوم لك.)
وقال الإمام القرطبي من داوم على هذه الصلاة كل يوم 41 مرة او 100 او زيادة فرج الله همه وغمه وكشف كربه وضره ويسر امره ونور سره على قدره وحسن حاله ووسع رزقه وفتح عليه اب الخيرات والحسنات بالزيادة ونفذت كلمته فى الراسيات وآمنه من حوادث الدهر وشر نكبات الجوع والفقر والقى له محبة فى القلوب ولا يسال من الله حاجة الا اعطاه فلا تحصل هذه الفوائد الا بالمداومة.
وان هذه الصلاة كنز من كنوز الله وذكرها مفتاح خزائن الله يفتح له ان داوم عليها من عباد الله ويوصله بها الى ماشاء الله.
قال الشيخ محمد التونسي من داوم على هذه الصلاة النارية كل يوم 21 مرة كانها تنزل الرزق من السماء وتنبته من الأرض.
وقال الإمام الدينوري من قرا هذه الصلاة دبر كل صلاة 11 مرة ويتخذها وردا لا ينقطع فإنه ينال المراتب العالية والدولة الغنية.
ومن داوم عليها بعد صلاة الصبح كل يوم 41 مرة ينال مراده أيضا.
ومن داوم عليها كل يوم 100 مرة يحصل مطلوبه ويدرك غرضه فوق ما اراد.
ومن داوم على قراءتها كل يوم بعدد المرسلين عليهم السلام 313 مرة لكشف الاسرار فإنه يرى كل شي يريده.
ومن داوم عليها كل يوم 1000 مرة فله مالا يصفه الواصفون مما لا عين رات ولا أذن سمعت ولا هطر على قلب بشر.
وقال الإمام القرطبي من ار تحصيل أمر مهم عظيم أو دفع البلاء المقيم قليقرا هذه الصلاة التفريجية وليتوسل بها الى النبي ذى الخلق العظيم 4444 مرة فإن الله تعالى يوفق مراده ومطاوبه وعلى نيته وكذا ذكره بن حجر العسقلانى فى خواص هذا العدد فإنه أكسير فى التاثير.
قال احد العارفين قال لى احد الشيوخ ان داومت على هذه الصلاة المذكورة تاخذ العلوم والاسرار عن النبيى صلى الله عليه وسلم حتى تكون فى تربيته المحمدية بالروحانى وقال لى هذا مجرب وقد جربه كثير من الإخوان وقال يابنى اذهب الى المشرق والى المغرب إن غابت القبة الخضراء عن عينيك انا فى الميدان يعنى قبة رسول الله صلى الله عليه وسلم فوق قبره الشريف ثم قبلت يده ودعا لى بالبركة فقرات هذه الصلاة فى أول ليلة بدا منها 100 مرة فرايت النبيى صلى الله عليه وسلم فى المنام فقال الشفاعة لك وليك ولإخوانك وفقنى الله واياكم لبشارته بالتكرار فمن داوم على هذه الصلاة ينال سرا عظيما وفيها اسرار كثيرة.
تكفيك هذه الإشارة
الله وفقنى أهظم آياته اجازانيها الرسول فى النوم باخباره
فدم عليها دائما فى اليوم والظلم
وان ترد وصلة إلى الحبيب الرسول وان ترد سرعة إلى الطريق الوصول
فداوم عليه الصلاة والاية الاعظم.ا تنزل الرزق من السماء وتنبته من الأرض.

وقال الإمام الدينوري من قرا هذه الصلاة دبر كل صلاة 11 مرة ويتخذها وردا لا ينقطع فإنه ينال المراتب العالية والدولة الغنية.

ومن داوم عليها بعد صلاة الصبح كل يوم 41 مرة ينال مراده أيضا.

ومن داوم عليها كل يوم 100 مرة يحصل مطلوبه ويدرك غرضه فوق ما اراد.

ومن داوم على قراءتها كل يوم بعدد المرسلين عليهم السلام 313 مرة لكشف الاسرار فإنه يرى كل شي يريده.

ومن داوم عليها كل يوم 1000 مرة فله مالا يصفه الواصفون مما لا عين رات ولا أذن سمعت ولا هطر على قلب بشر.

وقال الإمام القرطبي من ار تحصيل أمر مهم عظيم أو دفع البلاء المقيم قليقرا هذه الصلاة التفريجية وليتوسل بها الى النبي ذى الخلق العظيم 4444 مرة فإن الله تعالى يوفق مراده ومطاوبه وعلى نيته وكذا ذكره بن حجر العسقلانى فى خواص هذا العدد فإنه أكسير فى التاثير.

قال احد العارفين قال لى احد الشيوخ ان داومت على هذه الصلاة المذكورة تاخذ العلوم والاسرار عن النبيى صلى الله عليه وسلم حتى تكون فى تربيته المحمدية بالروحانى وقال لى هذا مجرب وقد جربه كثير من الإخوان وقال يابنى اذهب الى المشرق والى المغرب إن غابت القبة الخضراء عن عينيك انا فى الميدان يعنى قبة رسول الله صلى الله عليه وسلم فوق قبره الشريف ثم قبلت يده ودعا لى بالبركة فقرات هذه الصلاة فى أول ليلة بدا منها 100 مرة فرايت النبيى صلى الله عليه وسلم فى المنام فقال الشفاعة لك وليك ولإخوانك وفقنى الله واياكم لبشارته بالتكرار فمن داوم على هذه الصلاة ينال سرا عظيما وفيها اسرار كثيرة.

تكفيك هذه الإشارة

الله وفقنى أهظم آياته اجازانيها الرسول فى النوم باخباره

فدم عليها دائما فى اليوم والظلم

وان ترد وصلة إلى الحبيب الرسول وان ترد سرعة إلى الطريق الوصول

فداوم عليه الصلاة والاية الاعظم

الإهداء

·        أهدي إلى كل متألم يقرأ كلامي ويشعر به ، على الرغم من أن الناس حوله لا يفهمونه ، بل يتهمونه بالجنون والتخيلات والأمراض النفسية !

 

·        أيها الصديق: أهديك هذه الجواهر حتى تعالج بها نفسك ، وتعرف أنه في هذه الدنيا يوجد من يشعر بك ، ويمد لك يد العون متمنياً من الله لك التخلص من كيد الشيطان ، وأعوانه السحرة الملعونين ، ألا لعنة الله على كل ساحر وعلى من يسهل له هذا الأمر .

 

·        ثق بالله ، ثم اقرأ هذا لتعرف العلاج المناسب ، الذي سوف يغنيك عن الكهان المشعوذين الذين يدعون أمام الناس أنهم أهل كرامات وأن الأسياد الكرام أمثال سيدنا الرفاعي ،و الجيلاني، والبدوي ،والدسوقي، وابن العربي، يمدونهم بأسرار فك السحر ، ويدعون أنهم من أهل الكشف ويقولون لك إن ملوك الجان لهم خدم وإن منهم الملك الأعظم للجان السيد ميططرون لا يتصرف بقبائل الجان إلا بإذن منهم .

 

·        وهؤلاء الأسياد الكرام من إنس وجن بريئون من هؤلاء الكهان السحرة ، أما سيدهم الأعظم الحقيقي الذي يعطيهم الأوامر ويدعي أنه ولي من الأولياء أو ملك الجان وأن هذا الكون تحت أمره فهو الملعون إبليس لعنة الله عليه وعليهم .

 

نصيحة

نصيحة لكل من له عقل نير ،لكل عاشق للحرية :

 

لا تجعل للشيطان وللكهان عليك من سلطان ، إنهم إن تحكموا فيك أذلوك ، وانتهكوا عرضك واغتصبوا مالك ، وجعلوك من المجانين فاحذر من المشايخ الكاذبين الذين يظهرون ما لا يبطنون و سوف أعطيك علاماتهم :

 

1-         الشيخ المدعي الولاية: علامته إذا حدَّث كذب ، و إذا اؤتمن خان ، و إذا وعد أخلف ، وإنك لتراه يتكلم ما لا يعمل و يجعلك تعيش الأحلام حتى تبتعد عن الواقع ويجعلك تطيعه دون تفكير ويستشهد بقصة سيدنا موسى مع سيدنا الخضر ، فيفهمك بطريقة غير مباشرة انه مثل سيدنا الخضر يعمل أعمالاً سيئة في ظاهرها أما المقصود منها الخير للبشرية ، والله إنه لكاذب ، فسيدنا موسى والخضر منه بريئان .

 

2-         الشيخ الجاهل : علامته جهله بأمور الشريعة وإقامته بالكهوف أو بالأراضي البعيدة عن الحضارة وادعاءه انه من أهل الخلوات كأنه يقول للناس: إن الله بعيد عن العباد والطريقة للوصول إليه هي الخلوات والحقيقة أن هذا الشيخ الجاهل لو كان من أهل العلم لعرف أن سيد البشر محمد عليه الصلاة السلام وعلى آله وصحبه والأنبياء أجمعين لم نقرأ ولم نسمع أنهم اختلوا عن الناس مدة طويلة أو أنهم استعبدوا الناس لجلب الأرزاق لهم من أجل عمل حجاب أو تعويذية أو قراءة حصن ، وهم يستشهدون على خلواتهم هذه أن النبي عليه الصلاة السلام اختلى بغار حراء،فهل كان النبي عليه السلام كان يستغل الناس من أجل أن ينفقوا عليه ؟! أم كان آل البيت الكرام يستغلون نسبهم من أجل استغلال العباد ؟! معاذ الله ، بل هم كانوا يعملون كل شيء بأيديهم ولكن هؤلاء المشايخ الجهلاء الحقراء يستغلون حاجة الناس إليهم وهم لا يساعدونهم بل يزيدونهم هماً وغماً وفي أغلب الأحيان يسحرونهم بسحر مؤذٍ فوق سحرهم

 

3-         الشيخ المخدوع : علاماته أنه طيب القلب ، يحب الخير للناس ويعتقد نفسه من أهل الكرامات وأنه بالحقيقة يرى منامات وأحلاماً يرى فيها نفسه أنه على مستوى الأئمة الكبار بالعلم والتقوى ويرى دائماً بمنامه بعض الأئمة والملائكة يعلمونه ، والحقيقة هي أن الشيطان هو الذي تهيأ له بهيئة أحد الصالحين وعلّمه والهدف استدراجه واستدراج الذين يؤمنون به .(( وأنا لا أنكر هنا أنه يوجد شيوخ وأناس صالحون يرون الملائكة والأولياء وحتى الأنبياء ))

 

4-         الشيخ المريض نفسياً : علاماته أنه يتخيل أموراً هي من صنع العقل اللا واعي ، لأن العقل اللا واعي ، يستطيع عمل أمور كثيرة منها خوارق للعادات والسيطرة على بعض ضعفاء النفوس، وهذا الشيخ المريض تراه جباناً يدعي أنه قوي الشخصية ، يتهرب من النقاش العلني ، دائماً يختبئ من العلماء ويتكلم مع تلاميذه ويقول لهم بشكل مبطن إنه الغوث الأعظم ، والحقيقة أن هذا الشخص سيطر عليه عقله اللا واعي وجعله يدخل في دوامة العقل اللا واعي الجماعي ، إنه مريض جداً بمرض الوهم ، وكل من يتعامل معه يصيبه نفس المرض فالحذر ثم الحذر منه ، إنه مسكين ومحتاج لعلاج نفسي ومعنوي .

 

الشيخ الصالح وعلاماته

الصدق ،الأمانة ،العمل وعدم الاعتماد على لأحد ،وهو يقول كلمة الحق ولا يخاف في الله لومة لائم ، ويلتزم تقوى الله عزّ وجلّ ، ظاهراً وباطناً ، هو قد يكون من المتصوفين أو من أهل الشريعة أو من السنة أو من الشيعة ، لا يهم فكلهم خير ، فالمهم هو عدم التعصب ، لأن التعصب يورث عمى القلب ، والشيخ المتعصب يمكن أن يحيد عن الحق بسبب تعصبه الأعمى ، أما الشيخ العالم المنفتح على العالم فهو يساعد المسحور دون النظر إلى دينه ومذهبه ، فغايته الأسمى أخيه الإنسان لأنه إنسان .

 

ما هو السحر؟ وهل هو موجود أم لا؟

السحر شيء مؤذٍ أعاذنا الله منه نحن وأهلنا، وكل من آمن بالله وحده لا شريك له، وأعاذنا من السحـرة المكذبين، الضالين عن سبيل الحق، إخوة إبليس في الضلال . والسحــر موجود لا يستطيع إنسان يؤمن بالله، إلا أن يؤمن به لأن الكتب السماوية ذُكر فيها السحر ،( القرآن الـكريم ،الإنجيل، التوراة ،الزبور) وفي كتابنا الـقرآن الكريم آيات كثيرة تدل على وجود السحر، لذا من لم يصدق بأن السحر موجود فقد كفر ببعض هذه الآيات الكريمة أعوذ بالله من الكفر والكفار قال الله تعالى: {واتبـعـوا ما تتلوا الشياطين على ملك سليمان و ما كفر سليمان و لكن الشياطين كفروا، يعلمون الناس السحر و ما أنزل على المـلكين ببابل هاروت و ماروت ، وما يعلمان من أحد حتى يقولا إنما نحن فتنة فلا تكفر، فيتعلمون منهما ما يفرقون به بين المرء و زوجه ، و ما هم بضارين به من أحد إلا بإذن الله، و يتعلمون ما يضرهم و لا ينفعهم ،ولقد علموا لمن اشتراه ماله في الآخـرة من خلاق، و لبئس ما شروا به أنفسهم لو كانوا يعلمون (102)ولو أنهم آمنوا واتقوا لمثوبة من عند الله خير لو كانوا يعلمون(103)} سورة البقرة ، وتفسير هذه الآيتين: (واتبعوا) واتبع اليهود (ماتتلو) ما تروي (الشياطين) المشعوذون من السحر (على ملك سلـيمان ) في زمانه وعهده (وما كفر سليمان) وما سحر سليمان،ولا تعلّم السحر،ولا كان ساحراً ، لأن السحر كفر (ولكن الشياطين) هم الذين (كفروا) باستعمال السحر وتدوينه ،( يعلمون الناس السحر ) قاصدين به إغواءهم و إضلالهم (و) يعلمونهم أيضاً (ما أنزل على الملكين ببابل ) وهي مدينة في العراق (هاروت وماروت وما يعلمان من أحد ) وما يعلم الملكان هاروت وماروت السحر أحداً من الناس ، ( حتى يقولا ) حتى ينبهاه وينصحاه قائلين له: ( إنما نحن فتنة) ابتلاء من الله للعباد ومحنة (فلا تكفر) بتعلم السحر والعمل به، فإن أبى إلا التعلم علمّاه ( فيتعلمون منهما ) من هاروت وماروت (ما يفرقون به بين المرء و زوجه) ما يكون سبباً في التفريق بين الزوجين بإثارة البغض والكراهية بينهما ،( وما هم بضارين به) بسحرهم هذا ( من أحد إلا بإذن الله ) بعلمه ومشيئته ،(ويتعلمون ما يضرهم ولا ينفعهم ) ويتعلم الناس السحر الذي يضرهم في دينهم ولا ينفعهم في آخرتهم ( ولقد علموا ) علم اليهود ( لمن اشتراه) لمن اختار السحر واستبدله بكتاب الله (ماله في الآخرة من خلاق) نصيب من الجنة (و لبئس ما شروا ) باعوا (به أنفسهم) برضاهم بالسحر عوضا عن دينهم ( لو كانوا يعلمون ) ما ينتظرهم من العذاب في الآخرة ما فعلوه ( 102) . ( ولو أنهم ) ولو أن الذين تعلموا السحر (آمنوا) بالله ورسوله ( واتقوا ) الله فعملوا بأوامره واجتنبوا نواهيه ، (لمثوبة) لفازوا بثواب ( من عند الله) هو (خير) لهم من السحر وما اكتسبوه به (لو كانوا يعلمون) ذلك ،لما آثروا السحر على الإيمان والتقوى (103).

 

وعن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : اجـتنبوا السبع الموبقات ، قالوا :يا رسول الله وما هن ؟ قال : الشرك بالله،والسحر، وقتل النفس التي حرم الله قتلها إلا بالحق ، وأكل الربا ، وأكل مال اليتيم ، والتولي بيوم الزحف ،وقذف الـمحصنات المؤمنات الغافلات) متفق عليه.

 

وحديث سحر النبي صلى الله عليه وسلم ، مصرح بإثباته وهو ما رواه البخاري ومسلم عن السيدة عائشة رضي الله عنها فقالت : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم سـحـر حـتـى كـان يـرى أنـه يـأتـي الـنساء ، ولا يأتيهن. ( قال سفيان : وهذا أشـد ما يـكون من الـسحـر إذا كان كذا)

 

فقال : (يا عائشة أعلمت أن الله قد أفتاني فيما استفتيته فيه ؟ أتاني رجلان، فقعد أحدهما عند رأسي، والآخر عند رجلي ، قال :وفيم ؟ قال: في مشط ،و مشاطة الشعر الذي يخرج من الأس إذا سرح .قال : وأين ؟ قال : في جف طلعه ذكر . وعاء طلع النخل وهو الغشاء الذي يكون خوقه ، ويطلق على الذكر والأنثى تحت راعوفة صخرة تترك في أسفل البئر، إذا حضرت تكون ناتئة هناك ، فإذا أرادوا تنقية البئر جلس المنقي عليها في بئر ذروان بئر لبني زريق بالمدينة. قالت : فأتى البئر حتى استخرجه ، فقال: هذه البئر التي رأيتها وكأن ماءها نقاعة الحناء وكأن نخلها رؤؤس الشياطين، قال فاستخرج ، فقلت : أفلا تـنـشـرت ؟ أي استخرجت الدخين ليراه الناس وقد دفنه عليه السلام بعدما استخرجه فقال: أما الله فقد شفاني ،وأكـره أن أثـير عـلى أحـد مـن الـناس شرا . رواه مسلم وأحمد.

 

عن السيدة عائشة رضي الله عنها قالت سأل رسول الله صلى الله عليه وسلم أناسٌ عن الكهان ، فقال : (ليسوا بشيء فقالوا : يا رسول الله إنهم يحدثونا أحياناً بشيء ، فيكون حقاً ؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم (تلك الكلمة من الحق يخطفها الجني . فيقر ما أذن وليه ، فيخلطون معها مائة كذبة ).متفق عليه.

 

وفي رواية للبخاري عن السيدة عائشة رضي الله عنها أنها سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : إن الملائكة تنزل في العنان( وهو السحاب ) فتذكر الأمر قضي في السماء ، فيسترق الشيطان السمع فيسمعه ، فيوحيه إلى الـكـهـان فـيـكـذبـون مـعـهـا مائة كذبة . متفق عليه.

 

وعن السيدة صفية بنت أبى عبيد ، عن بعض أزواج النبي صلى الله عليه وسلم قال:(من أتى عرافا فسأله عن شيء ،فصدقه لم تقبل له صلاة أربعين يوم).رواه مسلم

 

وعن قبيصة بن المخارق رضي الله عنه قال :سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: ( العيافة ، الطيرة ، والطرق ، من الجبت) رواه آبو داوود بإسناد حسن ، وقال : الطرق ، هو الزجر ، أي : زجر الطير ، وهو أن يتيمن أو يتشاءم بطيرانه ، فإن طار إلى جهة اليمين تيمن وإن طار إلى جهة اليسار تشاءم: قال أبو داوود: (العيافة ) قال الجوهري في ( الصحاح ) : الجبت كلمة تقع على الصنم والكاهن والساحر و نحو ذلك.وعن أبي عباس رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( من أقـتبس علما من النـجـوم ، اقـتبـس شـعبـه مـن الـسحـر زاد ما زاد ) . رواه أبو داوود سند صحيح .

 

وعن معاوية بن الحكم رضي الله عنه قال : قلت يا رسول الله إني حديث عهد بجاهلية ، وقد جاء الله تعالى بالإسلام وإن منا رجالاً يأتون الـكهان ؟ قال : ( فلا تأتهم ) قلت ومنا رجالاً يتطيرون ؟ قال ذلك شيء يجدونه في صدورهم ، فلا يصدهم قلت : ومنا رجال يخطون ؟ قال: (كان نـبي من الأنبياء يخط ، فمن وافق خطه ، فذاك ). رواه مسلم.

 

وعن أبي مسعود البدري رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نـهـى عـن ثـمن الـكلب ، ومهر البغي وحـلـوان الـكـاهن.

 

وعن مهيب رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( كان ملك فيمن قبلكم ، وكان له ساحر فلما كبر قال للملك : إني قد كبرت فابعث إلي غلاماً أعلمه السحر ، فبعث إليه غلاماً يعلمه ، وكان في طريقه إذا سلك راهب ، فقعد إليه وسمع كلامه فأعجبه ، وكان إذا أتى الساحر مر بالراهب وقعد إليه ، فإذا أتى الساحر ضربة ، فشكا ذلك إلى الراهب فقال : إذا خشيت الساحر فقل :حبسني أهلي ، وإذا خشيت أهلك فقل: حبسني الساحر فبينما هو على ذلك إذا أتى دابة عظيمة قد حبست الناس فقال : اليوم أعلم الساحر أفضل أم الراهب أفضل ؟ فأخذ حجراً فقال : اللهم إن كان أمر الراهب أحب إليك من الساحر فاقتل هذه الدابة حتى يمضي الناس ، فرماها فقتلها ومضى الناس ، فأتى الراهب فأخبره فقال له الراهب أي ابني أنت اليوم أفضل مني ، قد بلغ من أمرك ما أرى وإنـك ستبتلى ، فإن ابتليـت فلا تدل علي ، وكان الندام يـبرئ الأكـمـه والأبرص ، ويداوي الناس من سائر الأدواء . فسمع جليس للـمـلـك كان قد عمي فأتاه بهدايا كثيرة فقال : ما هنالك اجمع إن أنت شفيتني ، فقال : إني لا أشفي أحد إنما يشـفي الله تعالى ، فأتى الملك فجلس إليه كما كان يجلس فقال له الملك : من رد عليك بصرك ؟ قال ربي ، قال : و لك رب غيري ؟ قال : ربي وربك الله ، فأخذه فلم يزل يعذبه حتى دل على الغلام ، فجئ بالغلام فقال له الملك : أي ابني قد بلغ من سحرك ما تبرئ الأكمه والأبرص وتفعل فقال : إني لا أشفي أحدا ، إنما يشفي الله تعالى ، فأخذه فلم يزل يعذبه حتى دل على الراهب فجئ بالراهب فقيل له : ارجع عن دينك فأبى ، فدعا بالمنشار في مفرق رأسه فشقه حتى وقع شقاه ، ثم جئ بجليس الملك فقيل له :أرجع عن دينـك فأبى ، فوضـع المنشار في مفرق رأسه ، فشقه به حتى وقع شقاه ، ثم جئ بالغلام فقيل له : ارجع عن دينك فأبى ، فرفعه إلى نفر من أصحابه فقال :أذهـبوا به إلى جبل كذا وكذا فاصعدوا به الجـبـل فقال اللهم اكفينهم بما شئت، فرجف الجبل فسقطوا ،وجاء يمشي إلى الملك ، فقال له الملك : ما فعـل بأصحابك ؟ فقال : كفانيهم الله تعالى ،فدفعه إلى نفر من أصحابه فقال: اذهبوا به فاحملوه في قرقور وتوسطوا به البحر ، فإن رجع عن دينه وإلا فاقذفوه فذهبوا به فقال: اللهم أتكفينهم بما شئت فانكفأت بهم السفينة ففرقوا وجاء يمشي إلى الملك.فقال:له الملك:ما فعل بأصـحـابــك ؟ فقال:كفانيهم الله تعالى فقال للملك:إنك لست بقاتلي حتى تفعل مــا آمرك به قال:ما هو ؟ قال تجمع الناس في صعيد واحد وتصلبني على جزع ثم تأخذ سهـماً من كنانتي ، ثم تضع السهم في كبد القوس ثم تقول : بسم الله رب هذا الغلام ثم ترمني فإنك إذا فعلت ذلك قتلتني فجمع الناس في صعيد واحد ، وصلبه على جذع ثم أخذ سهم من كنانته ، ثم وضع السم في كبد القوس ، ثم قال : بـسـم الله رب الغلام ، ثم رماه فوقع السهم في صدغه ، فوضع يده في صدغه فمات . فقال الناس : آمنا برب الغلام ، فأتى الملك فـقـيل له : أرأيت ما كنت تحذر قد والله نزل بك حذرك . قد أمنا الناس فأمر بالأخدود بأفواه السكك فخدت وأضرم بها النـيران وقال : مـن آم يرجع عن دينه فأقمحوه فيها أو قيل له اقتحم ، ففعلوا حتى جاءت امرأة ومعها طفل لها فـتـقـاعـست أن تقع فيها فـقـال:(لها الطفل : يا أماه اصبري فإنك على حـق ) .رواه مسلم.

 

من هذه الآيات الكريمة والأحاديث الشريفة نعلم أن السحر موجود بلا شك وله أنواع كثيرة نذكر منها :

 

1.      سحر مغارة دانيال : موجود في المغرب وهو للخـير والشـر.

 

2.      السحر الأحمر:وهو موجود في مصر وهو للشر ويعتمد على النجاسة.

 

3.      سحر الكهان : وهو موجود في الهند والصين ويعتمد على الوثنية و الريـاضـات الـروحـيـة مـثـل ( الـيـوغا ) أو ( تـشـي )

 

4.      السحر الأسود : وهو موجود في الغرب ويعتمد على ذبح الحيوانات والبشر، وعلى الدم ،وما شابه ذلك و تقديمهـا قـربـاناً إلى الشـيـطـان .

 

5.      سحر بارنوخ : وهو موجود في أفريقيا والسودان، وهو مثل السحر الأسود و ينسب إلى السـاحـر الشـهـير بـارنـوخ .

 

6.      سحر هاروت وماروت : موجود في بابل مدينة في العراق وهــو يـعـتـمـد عــلــى الــكــفـر بـالـلـه .

 

7.      سحر التحول : وهو موجود في عُمان، وهو يعتمد على تحويل الإنـسان إلى حـيـوان عـن طـريـق خـدع الـبـصـر .

 

8.      سحر إبليس لعنة الله عليه :وهـو يعتمد على عبادة الشيطان.

 

9.      السحر العظيم : وكان موجوداً في قديم الزمان وهو يعتمد على أقسام سيدنا سليمان ومـزامـير سيدنا داوود عليهما الصلاة والسلام.

 

10.  السحر الأبيض : موجود في الجزيرة العربية وهو يقوم على فك الـسحـر عـن طـريـق الكـتـب الـسماوية وهو للـخـير .

 

وطبعاً يمكن لأي نوع منها أن يمارس بأي بقعة في العالم ،والسحر يعتمد على تلاوة الأقسام التي تمجد الشيطان اللعين، وعلى نجاسة الروح والبدن، وعلى مخالفة الشرائع والقوانين، وعكس كل شيء، مثل الفرق الموسيقى الغربية (موسيقى الميتال metal) لأن الشيطان يهوى المخالفة، وأفضل شيء للتغلب على السحر والشيطان الرجيم ،هو المشي على طريق الحق، وعبادة الله وحده لا شريك له، وتطهير الروح من كل خبيث بأن نبتعد عن المحرمات.

 

قال الله تعالى:(كلوا و أرعوا أنعامكم إن في ذلك لآيات لاولي النهى(54) منها خلقناكم وفيها نعيدكم ومنها نخرجكم تارةً أخرى (55) ولقد أريناه آيتنا كلها فكذب وأبى (56) قال أجئتنا لتخرجنا من أرضنا بسحرك يا موسى (57)فلنأتينك بسحر مثله فاجعل بيننا وبينك موعداً لا نخلفه نحن ولا أنت مكاناً سوى (58) قال موعدكم يوم الزينة وأن يحشر الناس ضحى(59) فتولى فرعون فجمع كيده ثم أتى(60) قال لهم موسى ويلكم لا تفتروا على الله كذباً فيسحتكم بعذاب وقد خاب من افترى (61) فتنزعوا أمرهم بينهم وأسروا النجوى (62) قالوا إن هذان لساحران يريدان أن يخرجاكم من أرضكم بسحرهما ويذهبا بطريقتكم المثلى (63)فأجمعوا كيدكم ثم ائتوا صفا وقد أفلح اليوم من استعلى (64) قالوا يا موسى إما أن تلقي وإما أن نكون أول من ألقى (65) قال بل ألقوا فإذا حبالهم و عصيهم يخيّل إليه من سحرهم أنها تسعى (66) فأوجس في نفسه خيفة موسى (67) قلنا لا تخف إنك أنت الأعلى (68)وألق ما في يمينك تلقف ما صنعوا إنما صنعوا كيد ساحر ولا يفلح الساحر حيث أتى (69) فألقى السحرة سجدا قالوا آمنا برب هارون وموسى (70) قال آمنتم له قبل أن أذن لكم إنه لكبيركم الذي علمكم السحر فلأقطعن أيديكم وأرجلكم من خلاف ولأصلبنكم في جذوع النخل ولتعلمن أينا أشد عذاباً وأبقى (71) قالوا لن نؤثرك على ما جاءنا من البينات والذي فطرنا فاقض ما أنت قاض إنما تقضي هذه الحياة الدنيا (72). إنا آمنا بربنا ليغفر لنا خطايانا وما أكرهتنا عـلـيـه مـن السـحـر والله خير وأبقى

 

 

الله مقصودى ورضاه مطلوبى.


أخوكم في الله/الشيخ عظومة الروحاني.

 

 

لمزيد الارشداة أو لبعض ألاستفساراتكم الاتصال علي الربط

 

ولا تنسونا من فضل دوعائكم

 

Adhouma_Rouhani@hotmail.fr

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

Créer un site gratuit avec e-monsite - Signaler un contenu illicite sur ce site